اعلانات
الجديد علاج الفشل الرئوى - مكتب فيضي للمحاماه - الاردن - ارفف ثلاجات وحوامل واستندات للشركات - بنتي ماجتها الدوره وعمرها الان ??ساعدوني - بنتي ماجتها الدوره وعمرها الان ??ساعدوني - الصمام الميترالي - المركز التشيكى للعلاج الطبيعى والتاهيلى - المركز التشيكى للعلاج الطبيعى والتاهيلى -
آخر المشاهدات بحث شامل عن التوعية المرورية جاهز للطباعة - بحث شامل عن الفروق الفردية (أهميتها –أنواعها-فوائدها) جاهز للطباعة - بحث مفصل عن من هو مخترع الكمبيوتر الحقيقي؟ جاهز للطباعة - أرقام وهواتف مطاعم نجدية بجدة و العنوان - تأشيرات المرور بالسعودية - بحث مختصر عن الزراعة جاهز للطباعة - هاتف وعنوان المستوصف النموذجي الطبي - النظيم, مدينة الرياض - وصفة طبيعية من الطب البديل لعلاج قرحة المعدة وحموضة المعده بالاعشاب - طريقة عمل وصفة الكباب الهندي من اكلات منال العالم - هاتف و ارقام مطعم شاورما شاكر بمكة المكرمة - هاتف وعنوان مستوصف الظافر الطبي - السليمانيه, جدة - بحث مفصل عن السرقة وحكمها فى الإسلام جاهز للطباعة - بحث شامل عن الكشوفات الجغرافيه جاهز للطباعة - نبذة عن الثروات الطبيعيـة بالمملكة العربية السعودية - هاتف و ارقام مطعم باسكن روبنز 4 بمكة المكرمة - الرياضة الصحية للشباب في مرحلة المراهقة والبلوغ - بحث مفصل عن الوكالة جاهز للطباعة - هاتف و ارقام مطعم ليتل سيزر بتبوك - بحث مفصل عن المعادلات جاهز للطباعة - بحث شامل عن فن إعداد التقارير وكتابتها جاهز للطباعة - هاتف ومعلومات عن مستشفى الصحة النفسية بالمدينة المنورة - هاتف وعنوان مؤسسة الحداد للإتصالات - بريده 2, القصيم - هاتف وعنوان مطعم كندي - حي الوزارات, مدينة الرياض - هاتف وعنوان مطبخ النعيم للمندي - النزهه, جدة - تقرير مفصل عن لماذا نعانى من ضغوط الحياة ؟؟؟ جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستشفى السلامة - الخبر, مدينة الخبر - دليلك لاجراء تحليل الحمل المنزلى بطريقة صحيحة!!!!!! - هاتف وعنوان مطعم الدلمون - خميس مشيط, عسير - هاتف وعنوان مؤسسة حمد ناصر الصياد - الشفا, مدينة الرياض - هاتف وعنوان مطعم وكافتيريا الكرم - الفيصليه, نجران - هاتف وعنوان ديموس - الخبر, مدينة الخبر - تقرير مفصل عن التلوث الصناعي جاهز للطباعة - خلطة مجربة لعلاج تاخر الحمل وهرمون الحليب وتكيس المبايض - بحث كامل عن تدريب وتنمية الأفراد جاهز للطباعة - هواتف مؤسسة وهق مشعان العتيبى للمقاولات ومعلومات عنها بالسعودية - بحث كامل عن الطرق الدينية في محاربة استعمار الفرنسي في الجزائر جاهز للطباعة - تقرير مختصر عن الإنترنت وإقترابه أكثر من ذكاء الإنسان جاهز للطباعة - هاتف وعنوان محل العباسي للأقمشة - العليا, مدينة الرياض - هاتف مدرسة عمرو بن قيس ابتدائي و معلومات عنها بالرياض - تقرير شامل عن التوابـع فى اللغة العربية جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستوصف الخناني الطبي - عرعر - طريقة عمل شـــعـــيــريـــة الـــجـــزر والــــكـــزبــــرة بطعم لذيذ لا تفوتكم - هاتف وعنوان مطعم ومنتزهات الساحل الغربي - المحمديه, جدة - طريقة عمل سلطة الملفوف الاحمر بالثوم من حلقات برنامج منال العالم - هاتف وعنوان مطعم مطبقاتي - الجامعه, الاحساء - هواتف وعناوين واوقات دوام قرية المسيلة المائية بالكويت - هاتف وعنوان مطعم كويزين حلواني - الرويس, جدة - بحث شامل عن التأمين جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستوصف العروبة الطبي - الشفا, مدينة الرياض - تقرير مفصل عن الرخويات جاهز للطباعة - هاتف و معلومات عن مصنع غفران محمد سعيد الدبس للبلاستيك بالسعودية - علاج أمراض الشعر الحساسية التلامسية وطرق علاجها - تقرير مفصل عن الطفل الخجول جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مطاعم البتك - الفيصليه, نجران - تقرير كامل عن التاريخ الاسلامي جاهز للطباعة - بحث شامل عن عملية الانزلاق الغضروفي جاهز للطباعة - هاتف وعنوان بيتزا هت للأكلات السريعة - بريده 2, القصيم - بحث شامل عن فيروس سى (التهاب الكبد الوبائى) جاهز للطباعة - تقرير مفصل عن الفرق بين التوكل والتواكل جاهز للطباعة - معلومات هامة عن التغذية السليمة للاطفال والاحتياجات الغذائية اليومية للطفل - الأعشاب التي تقوي الرجل جنسياً وتزيد من الانتصاب، - هاتف مدرسة ابناء الرياض الاهلية ابتدائي و معلومات عنها بمنطقة الرياض بالسعودية - هاتف وعنوان محلات محمد الدوسري للأدوات الصحية - المعذر, مدينة الرياض - طريقة عمل ومقادير مجدرة البرغل ومجدرة الرز من مطبخ منال العالم - ملخص بحث مفصل عن تحليل الأسمنت بدراسة الطيف الجامي جاهز للطباعة - هاتف و ارقام مطعم أسماك البحر الأحمر بتبوك - هاتف وعنوان مستوصف التضامن الوطني - طريق مكه, جدة - بحث كامل عن الزواحف جاهز للطباعة - بحث كامل عن علم الكيمياء جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مطعم جنة الفواكه - سلطانه, المدينة المنورة - هاتف ومعلومات عن مخابز وحلويات المملكة بالرياض - هاتف ومعلومات عن مستوصف دار الهدا لطب الأسنان بالرياض - بحث شامل عن سوق العمل جاهز للطباعة - هاتف وعنوان محل ياسر عبد الرحمن صادق للأثاث - المجمع, جدة - تقرير مفصل عن ظاهرة التصحر جاهز للطباعة - طريقة عمل سلطة روسية من مطبخ الشيف منال العالم - هاتف وعنوان مؤسسة الواكد للتجارة والمقاولات - قسم المصاعد - الشرفيه, جدة - هاتف و ارقام مطعم حلويات سعد الدين بمكة المكرمة - هاتف وعنوان مستوصف سلامات - حائل - هاتف و ارقام مطعم كندي بتبوك - بحث شامل عن مفهوم الجهاد وأحكامه من خلال سورة الأنفال جاهز للطباعة - هاتف وعنوان شركة أبناء محمد عبيد القثمي - الخبر, مدينة الخبر - طريقة اعداد مشروب الزنجبيل بالذ طعم خطوة بخطوة - طريقة عمل صلصة الباربكيو من حلقات برنامج منال العالم - هاتف وعنوان مطعم التابل - بريده, القصيم - هاتف وعنوان مطعم وطني للمثلوثة - عريجا, مدينة الرياض - تقرير كامل عن الحكومة الإلكترونية جاهز للطباعة - تقرير مفصل عن علم البديع فى اللغة العربية جاهز للطباعة - هاتف و معلومات عن مطعم القصر الهندي بالمدينة المنورة - بحث شامل عن استثمار الوقت جاهز للطباعة - طريقة تحضير جباتي الخبز الهندي بطريقة سهلة - بحث مفصل عن الـبـيـع فى الإسلام جاهز للطباعة - بحث شامل عن مهارات التخطيط جاهز للطباعة - بحث شامل عن أحمد شوقي جاهز للطباعة - هاتف وعنوان الشركة العربية للأسماك - السلامه, جدة - هاتف وعنوان مطعم السفير - المذنب, القصيم - بحث مفصل عن العلاج النفسي جاهز للطباعة - هواتف شركة ديار الوطن للتجارة والمقاولات ومعلومات عنها بالسعودية - تقرير كامل عن العربية وواجبنا نحوها جاهز للطباعة - بحث مفصل عن الحرابة أو قطع الطريق جاهز للطباعة - تقرير مفصل عن المول جاهز للطباعة - بحث مفصل عن يوسف عليه السلام جاهز للطباعة - بحث مفصل عن البروتينات جاهز للطباعة - طرق ذهبية مجربة للسيطرة على الشهية والتحكم في النفس امام الطعام - هاتف وعنوان مكتب العويني للإستقدام - الناصريه, مدينة الرياض - طريقة عمل سلطة سيزر الأصلية من مطبخ منال العالم - طريقة تحضير حلى كوكيز بالشوكولاتة السريعة للشيف منال العالم - طريقة عمل وصفة طبق السوشي من اكلات منال العالم - طريقة اعداد محشي السليس بالعيش التوست بالذ طعم خطوة بخطوة - طريقة طبخ و تحضير ملوخيه بالدجاج من وصفات منال العالم - بحث كامل عن فلسطين جاهز للطباعة - طريقة عمل كعك العيد على الطريقة اللبنانية لا تفوتك - هاتف وعنوان معرض حديقة القصر للأثاث والديكور - العليا, مدينة الرياض - ملخص عن أضرار التدخين وانعكاساته على صحة المجتمع - هاتف و ارقام فندق رمادا مكة بمكة المكرمة - هاتف وعنوان مكتب أعمال السلطان للإستقدام - المربع, مدينة الرياض - بحث شامل عن النظام السياسي في اسرائيل جاهز للطباعة - طريقة عمل طبخة الفاصوليا البيضاء من مطبخ منال العالم - بحث مفصل عن القيم والمناهج الدراسية جاهز للطباعة - هاتف وعنوان المطابخ السعودية - الباحه - هاتف وعنوان مطعم شاميات - ابها, مدينة ابها - هاتف وعنوان مستشفى الدكتور غسان نجيب فرعون - خميس مشيط, عسير - تقرير مفصل عن اسلوب الإرشاد الفردي ودراسة الحالة الفردية جاهز للطباعة - طريقة عمل طبخة القدره الخليليه من مطبخ منال العالم - هاتف وعنوان استوديو ريما للتصوير - العليا, مدينة الرياض - فوائد قلة الأكل الظاهرية و الباطنية .. - وصفة بسيطة ومجربة لعلاج التجاعيد بالاعشاب - هاتف وعنوان مستوصف العقيق الطبي - حطين, مدينة الرياض - اليك الحل الامثل لمشكلة الافخاذ والارداف - بحث شامل عن إستراتيجيات التعلم النشط جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستوصف مركز الرياض الطبي - شارع العروبة, مدينة الرياض - الأحوال المدنية بالمملكة العربية السعودية - بحث مفصل عن ثقافة الطفل جاهز للطباعة - هواتف مكتب المركز المعماري للإستشارات الهندسية ومعلومات عنه بالسعودية - وصفة منزلية لعلاج حساسية الجلد الارتيكاريا بخلطات الاعشاب الطبيعية - طريقة تحضير فطائر السبانخ بالصور بطريقة سهلة لشهر رمضان المعظم - حكم صلاة الحائض وصيامها - تقرير مفصل عن الجرس الكهربائى جاهز للطباعة - طريقة عمل وصفة الكسكسى المصرى بالذ طعم لا تفوتكم - كيف تكون سريع البديهه وطليق اللسان - بحث مفصل عن اهم ستة أحجار جاهز للطباعة - هاتف و معلومات عن مطعم عكاوي بالمدينة المنورة - هاتف وعنوان مؤسسة ركن ندا للتجارة - الملز, مدينة الرياض - بحث كامل عن الوسائل التعليمية و أهميتها و أنواعها ومعايير اختيارها جاهز للطباعة - طريقة عمل الفلان بالكاراميل للتحلية في السهراية بطعم لذيذ - طريقة عمل ساندوتش شاورما الدجاج خطوة خطوة بالصور - هاتف وعنوان مؤسسة خالد عابد للمواد الغذائية - ينبع الصناعيه, ينبع - إبر الديكاببتيل 3.75 لعلاج البطانة المهاجرة .. هل تسبب العقم ؟ - بحث شامل عن أنواع الأنسجة جاهز للطباعة - بحث شامل عن المياه في الجزائر جاهز للطباعة - بحث مفصل عن دورة عمل الثلاجة جاهز للطباعة - بحث مفصل عن شاعر الرسول حسان بن ثابت جاهز للطباعة - طريقة تحضير سلطة الشمندر بيتراف بالصور - هاتف وعنوان مطعم النورس- السويدي, مدينة الرياض - هاتف وعنوان مؤسسة سالم عبيد بلشرف للأجهزة الكهربائية - ينبع - بحث مفصل عن السلوك الصحي والاتجاهات نحو الصحة جاهز للطباعة - بحث مفصل عن شكيب أرسلان جاهز للطباعة - طريقة عمل طبخة دجاج محشى بالارز من مطبخ منال العالم - هاتف ومعلومات عن مطاعم وردة الجزيرة اللبناني بالرياض - هاتف وعنوان مطعم يامال الشام - عنيزه, القصيم - مكتب الحبيب للخدمات وتشغيل الأيدي العاملة ترخيص رقم(36) اليمن -صنعاء - هواتف مكتب الركن للأستشارات الهندسية ومعلومات عنه بالسعودية - اجرءات زواج الأجانب بالمملكة العربية السعودية - هاتف وعنوان فهد المنصور للاحذية - المرسلات, مدينة الرياض - بحث شامل عن مفهوم التنظيم جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستوصف العيادات الطبية الإستشارية - النسيم, مدينة الرياض - شركة الاكرم هي دليلك لنخبة الموارد البشرية السورية والعربية - تقرير مختصر عن اللغة العربية جاهز للطباعة - هواتف مؤسسة هادي حمد آل همام للمقاولات ومعلومات عنها بالسعودية - بحث شامل عن مفــاهــيم الــذكــاء جاهز للطباعة - عناوين و هواتف شركة مهدي حبيب - دليل معارض الأثاث والمفروشات بالكويت - طريقة طبخ فيتوتشيني بالكريمة مع السلامي والمشروم بطعم لذيذ لا تفوتكم - هاتف وعنوان مطعم الجندول - حائل - طريقة تحضير حلاوة الجبن بطريقة سهلة - بحث مفصل عن أوضاع العمالة الوافدة جاهز للطباعة - هاتف ومعلومات عن مركز السن الماسي لطب الأسنان بالرياض - اجراءات جلب العاملة المنزلية فى ماليزيا من السفارة السعودية - بحث شامل عن المكتبة المدرسية جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مطعم كوكو - الجبيل - بحث مفصل عن الدائرة جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مستشفى الأزهار - النسيم, مدينة الرياض - هاتف وعنوان مطاعم ومطابخ نثرية - الملز, مدينة الرياض - الفرق بين هرمون الاندروجين والتيستوستيرون - تقرير شامل عن الزراعة في الوطن العربي جاهز للطباعة - وصفة لعلاج أوجاع الظهر و الركبة بخلطات الاعشاب - وصفات تعمل بالمنزل - تقرير كامل عن فن الاستماع جاهز للطباعة - طريقة تحضير معكرونة سباغيتي ولا اروع بالصور - تقرير مفصل عن النظرية النسوية جاهز للطباعة - بحث شامل عن الخبرة التربوية جاهز للطباعة - هاتف وعنوان مطاعم البيت الرومانسي - المزاحميه, محافظات الرياض - هواتف مستشفى الوجـــه و معلومات عنها فى بتبــــوك بالسعودية - هاتف ومعلومات عن فندق سفراء الهدي بالمدينة المنورة - بحث مفصل عن التحلل الإشعاعي جاهز للطباعة - الاستعلام عن تأشيرة صادرة من وزارة العمل بالمملكة العربية السعودية - طريقة عمل السلطة اليونانية من مطبخ منال العالم - إدارة التخطيط والبحوث ببلدية دولة الكويت - قصص نجاح اشهر رجال الاعمال والاثرياء العرب وكيف بدأو من الصفر - تقرير مفصل عن بحور الشعر العربي جاهز للطباعة - بحث مفصل عن المهر جاهز للطباعة - بحث مفصل عن الزواج في الإسلام جاهز للطباعة -
اليوم: الاربعاء 16 ابريل 2014 , الساعة: 6:56 م
آخر تحديث للموقع قبل 1 سنة و 9 شهر

اسعار صرف العملات ليوم الاربعاء 16 ابريل 2014


تعرف على الكويت عالم السيارات قسم الحمل والولادة وامراض النساء والاطفال اقل من 10 سنوات دورات تعليم اللغة الانجليزية والفرنسية المنتديات التجارية
المنتدى الاسلامي العام الطب والصحة اشمل دليل للوزرات والهيئات والخدمات العامة بالمملكة العربية السعودية منتدى المشروعات الصغيرة وزارات وهيئات ومؤسسات دولة الكويت
دليل وزارات و مستشفيات وشركات دول مجلس التعاون الخليجي السياحة والسفر عالم الصيد والبر التنمية البشرية وتطوير الذات واكتساب المهارات منتدي الاستشارات القانونية
الطب النبوي وطب الاعشاب البديل دورات تعليم الفوتوشوب والجرافيكس طبخات عربية وعالمية وصفات العناية بالجسم والبشرة والشعر مكياج وازياء واكسسورات روعة و جديدة
اثاث و ديكورات راقي وحديث تربية الاطفال السوق والحراج الالكتروني تلاوات قرآنية مؤثرة برامج الريجيم و انقاص الوزن والتخسيس
اشهى الاكلات و الوصفات الرمضانية موسوعة وصفات المخللات والصلصات موسوعة وصفات الدجاج موسوعة وصفات اللحوم موسوعة وصفات الاسماك والمأكولات البحرية
موسوعة وصفات الأرز موسوعة وصفات المعكرونة موسوعة وصفات الفطائر والمعجنات موسوعة اشهى وصفات السندويتشات موسوعة الاكلات والوصفات الخفيفة
موسوعة وصفات الشوربات والحساء موسوعة وصفات السلطات موسوعة وصفات العصائر والمشروبات موسوعة وصفات الحلويات موسوعة أكلات الريجيم
موسوعة وصفات اطباق الخضار اشمل دليل تجاري بالمملكة العربية السعودية
اعلانات

تقرير مفصل عن الأضرار الصحية لتناول لحم الخنزير جاهز للطباعة

نشر قبل 3 سنة و 3 شهر


اعلانات
شاركنا رأيك بالموضوع

بحث مفصل عن الأضرار الصحية لتناول لحم الخنزير جاهز للطباعة

الأضرار الصحية لتناول لحم الخنزير




http://forum.stop55.com/data/thum/thum_1262507616.gif الأضرار الصحية لتناول لحم الخنزير
و قد أثبتت الدراسات العلمية(10) أن الإنسان عندما يتناول دهون الحيوانات آكلة العشب فإن دهونها تستحلب في أمعائه و تمتص، وتتحول في جسمه إلى دهون إنسانية، أما عندما يأكل دهون الحيوانات آكلة اللحوم أو الخنزير فإن استحلابها عسير في أمعائه وإنجزيئات الجليسريدات الثلاثية لدهن الخنزير تمتص كما هي دون أن تتحول وتترسب في أنسجة الإنسان كدهون حيوانية أو خنزيرية .
ومن المدهش حقاً ملاحظة د. هانس هايترش(9) أن الذين يأكلون شحم الخنزير من منطقة ما من جسمه فإنها تترسب في المنطقة ذاتها عند الآكل وهكذا وجد أن النساء اللواتي يأكلن فخذ لحم الخنزير يشاهد لديهن تشوه واضح في الفخذين والإليتين .
و الكولسترول الناجم عن تحلل لحم الخنزير في البدن يظهر في الدم على شكل كولسترول جزئي كبير الذرة يؤدي بكثرة إلى ارتفاع الضغط الدموي وإلى تصلب الشرايين و هما من عوامل الخطورة التي تمهد لاحتشاء العضلة القلبية.
و قد وجد البروفيسور Roff (12) أن الكولسترول المتواجد في خلايا السرطان الجوالة يشابه الكولسترول المتشكل عند تناول لحم الخنزير.
و لحم الخنزير غني بالمركبات الحاوية على نسب عالية من الكبريت(10) و كلها تؤثر على قابلية امتصاص الأنسجة الضامة للماء كالإسفنج مكتسبة شكلاً كيسياً واسعاً و هذا يؤدي إلى تراكم المواد المخاطية في الأوتار و الأربطة والغضاريف ويجعلها رخوة مما يؤهب للإصابة بالتهاب المفاصل التنكسي وخاصة المفاصل بين الفقرات، و إلى تنكس في العظام .
والأنسجة الحاوية على الكبريت تتخرب بالتعفن والتخمر منتجة روائح كريهة فواحة لانطلاق غاز كبريت الهدروجين.
وقد لوحظ أن الآنية الحاوية على لحم الخنزير، على الرغم من أنها محكمة السد إلا أنه يتعين إخراجها من الغرفة بعد عدة أيام نظراً للروائح الكريهة النتنة وغير المحتملة الناجمة عنها .
و بالمقارنة فإن لحوماً أخرى مختلفة خضعت لنفس التجربة ، فإن لحم البقر كان أبطأ تعفناً من لحم الخنزير ولم تنطلق منه تلك الروائح النتنة، ويحتوي لحم الخنزير على نسبة عالية من هرمون النمو والتي لها تأثير أكيد للتأهب للإصابة بخامة النهايات علاوة على تأثيره في زيادة نمو البطن ( الكرش) وزيادة معدل النمو و خاصة نمو الأنسجة المهيأة للنمو والتطور السرطاني.
و حسب دراسات Roffo فإن تلك الوجبة المسائية الدسمة الحاوية على لحم الخنزير تعتبر الأساس في التحول السرطاني للخلايا لاحتوائها على هرمون النمو علاوة على أثرها في رفع كولسترول الدم .
كما تؤكد أبحاث د.هانس هايترش(9) احتواء لحم الخنزير على كمية عالية من الهستامين تؤهب عند آكليها لحدوث الأمراض التحسسية الجلدية مثل الأكزيمة والشرى والتهاب الجلد العصبي وغيرها بكثرة.
وقد وجد أن الشرى والحكة المعندة عند آكلي لحم الخنزير تتلاشى عند الامتناع عن أكله بشكل مطلق، بما في ذلك السجق المصنوع منه.
الأمراض التي ينقلها الخنزير
لقد حرمت الشريعة الإسلامية لحم الخنزير، و نفذها المتدينون امتثالاً لأمر الله الخالق سبحانه و طاعة له دون أن يناقشوا العلة من التحريم ، لكن العلماء المحدثين توصلوا إلى نتائج مدهشة في هذا المجال(12) : أليس من المدهش أن نعلم أن الخنزير مرتع خصب لأكثر من 450 مرضاً و بائياً ، و هو يقوم بدور الوسيط لنقل 57 منها إلى الإنسان، عدا الأمراض التي يسببها أكل لحمه من عسرة هضم و تصلب للشرايين و سواها.
و الخنزير يختص بمفرده بنقل 27 مرضاً و بائياً إلى الإنسان و تشاركه بعض الحيوانات الأخرى في بقية الأمراض لكنه يبقى المخزن والمصدر الرئيسي لهذه الأمراض : منها الكلب الكاذب و داء وايل و الحمى اليابانية والحمى المتوهجة و الحميرة الخنزيرية غيرها.
هذه الأوبئة يمكن أن تنتقل من الخنزير إلى الإنسان بطرق مختلفة (10) :
الأول : عن طريق مخالطته أثناء تربيته أو التعامل مع منتجاته (وتعتبر أمراضاً مهنية) وهي لا تقل عن 32 وباء تصيب في الأغلب، عمال الزرائب والمجازر والبيطريون منها أنواع من الفطور العميقة والزحار والديدان والزحار الزقي والحمى اليابانية الدماغية والتهاب الفم البثري الساري.
الثاني : عن طريق تلوث الطعام والشراب بفضلاته وهي لا تقل عن 28 مرضاً منها الزحار والأسكاريس والانسمام الوشيقي والديدان القنفذية والكبدية والمفلطحة وشوكية الرأس والدودة المسلحة الخنزيرية والشعيرات الحلزونية وغيرها.
الثالث: عن طريق تناول لحمه ومنتجاته وهي أكثر من 16 مرضاً منها داء المبيضات ـ داء الحويصلات الخنزيرية، الحمى المالطية ـ الدودة الكبدية وداء وايل والدودة الشعرية الحلزونية والشريطية والسل وغيرها .وهذا يؤكد ما ذهب إليه العالم "كرول" من أن الحظر المفروض على المسلمين بعدم ملامسة الخنازير ليس بحاجة إلى تبرير(6).
طفيليات الخنزير
رأينا كيف أن الخنزير يؤوى في بدنة عدداً كبيراً من الطفيليات وأكثر من 50 نوعاً منها يصيب الإنسان (6) فهي داخلة فيما يسمى بالأمراض الحيوانية البشرية Zoonosis ويمكن أن نقسمها ضمن المجموعات التالية :
الأمراض الفيروسية والجرثومية :
منها داء الكلب والحمى الصفراء والمالطية والسل، لكن أهمها ما يخص الخنزير بنقله وهي :
1. الالتهاب السحائي المخي وتسمم الدم الناجم عن الإصابة بالمكورات السبحية الخنزيرية المكتشفة عام 1968 والتي فسرت الحالات الغامضة من الوفيات التي حصلت حينئذ في الداينمارك وهولندا(8).
وقد تبين أن هذه الجراثيم شديدة الفتك بالإنسان مسببة التهاب السحايا المغلفة للمخ وبإفراز سموم معينة في دم المصاب، والذين أصيبوا بهذا المرض ونجو من الموت بعد علاج شاق أصيبوا بالصمم الدائم وفقدان التوازن.
2. جائحات الكريب(12) حيث يؤكد د.هانس هايترش إن فيروس الكريب الذي ينقله الخنزير هو العامل الأكثر سمية وينقل عن معهد الأبحاث الفيروسية (9) في لندن أن فيروس الكريب يتضح بكثرة في رئة الخنازير التي تدخل في صنع السجق، وتمكن الفيروسات في الأماكن الحيوية للبدن إلى أن تتاح لها الفرصة في ظروف مواتية من البرد وقلة الشمس لتأتي بشكل جائحة انسانية كالتي حدثت في ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية حينما تناول الشعب الألماني هدايا الولايات المتحدة من اللحوم ومشتقاتها مصنوعة من لحم الخنزير.
3. انفلونزا الخنزير (8) ينتشر هذا المرض على هيئة وباء يصيب الملايين من الناس ومن مضاعفاته الخطيرة التهاب المخ، وتضخم القلب والوهط الدوائي، وآخر جائحة أصابت العالم عام 1918 حيث أصيب بها أكثر من 20 مليوناً من البشر .
4. الحمرة الخنزيرية (11) وينتقل من الخنزير إلى اللحامين والدباغين وسواهم وتكون بشكل لوحة محمرة مؤلمة جداً، وحارقة على الأيدي مع أعراض عامة من ترفع حروري وقشعريرة والتهاب العقد والأوعية اللمفاوية.
الأمراض الناجمة عن الحيوانات الأوالي (6ـ11):
يعتبر الخنزير العائل الخازن لنوعين من المثقبات Trypanosoma أولاهما هو طفيلي داء النوم الإفريقي وثانيهما يحدث داء شاغاس المستوطن في أمريكا الجنوبية، كما يعتبر الخنزير العائل الأكبر لنوع من الزحار الأميبي، لكن أخطر هذه الطفيليات هي المتحول الأميبي الهدبي المسمى بالزقيات الكولونية Balantidium Coli يتطفل في الأمعاء الغليظة للخنزير والقردة، لكن فرص الاتصال النادرة بين القردة والإنسان تجعل الخنزير المصدر الوحيد لعدوى الإنسان وإصابته بما يسمى بالزحار الزقي.
والزحار الزقي من الأمراض المهنية التي يصاب بها العاملون على تربية الخنازير أو زبحها أو الاتجاه بها حيث تتلوث أيديهم بمفرغات الخنزير ومنها تنتقل بالطعام إلى أمعائهم فيصاب بحالات من الإسهال الشديد والمتكرر مع مغص ودوار وهزال أحياناً ويمتد الأمر لظهور تقرحات في الأمعاء، قد تثقب وقد تؤدي إلى وفاة المصاب.


http://www.vetsoft.com.eg/Article/ArticleImages/Article/566.gif

الأمراض الناجمة عن الحشرات والحلم(6):
حيث يعتبر الخنزير عائلاً لعدد من الطفيليات الخارجية للإنسان منها أنواع من البعوض والبراغيث والقمل، ومنها ذبابة تسي تسي الناقلة لطفيلي داء النوم وأنواع من ذباب الجلد تصيب يرقاتها الفم والعين والأنف والجروح المكشوفة ومنها أنواع من الحلم قريبة من طفيلي الجرب.
الأمراض الناجمة عن الديدان المفلطحة :
1. صنف المثقوبات : التي تصيب الدم حيث يصاب الخنزير بديدان البلهارسيا اليابانية والتي تنزل بويضاتها مع برازه، كما يصاب بنوع من المثقوبات يصيب الرئتين وتنتقل للإنسان في كثير من بلدان العالم، أما عن المثقوبات المعوية والكبدية فللخنزير منها نصيب غير قليل وأهمها:
المتوارقة البسكية Fasciolopsis Buski من الديدان المعوية ـ الكبدية وهي تنتشر في آسيا من الصين إلى البنغال وتعيش الديدان البالغة في الأمعاء محدثة التهابات موضعية ونزوف وتقرحات في جلد المعي الدقيق مع إسهال مزمن وفقر دم وقد تحدث استسقاء البطن مؤدية إلى الوفاة.
ومنها الدودة الكبدية الصينية Chlonorihis Sineasis وتنتشر في بلدان الشرق الأقصى كاليابان والصين، والخنزير العائل الرئيسي بها. تعيش هذه الديدان في القنوات الصفراوية وإذا كثرت أعدادها عند المصاب أحدثت تضخماً في الكبد وإسهالاً مزمناً ويرقاناً شديداً ينتهي بالوفاة

http://www.vetsoft.com.eg/Article/ArticleImages/Article/570.gif


2. صنف الديدان الشريطية(6) : ويصيب الخنزير منها نوعان : الشريطية العوساء العريضة D.Latum ويصاب كالإنسان بالطور البالغ منها. والنوع الأهم هو الشريطية المسلحة Taenia Solium والمسماة الدودة الوحيدة المسلحة وهي تعيش في طورها البالغ في أمعاء الإنسان، طولها من 2ـ3 أمتار، لها رأس أصغر من الدبوس مزود بأربع ممصات ويطوق قمته طوق من الأشواك، يلي الرأس عنق قصير ينمو منه باستمرار قطع أو أسلات صغيرة تنمو كلما بعدت عن الرأس مكونة جسم الدودة الذي يشبه الشريط والذي يحتوي أكثر من 1000 قطعة وتمتلئ القطع الناضحة بآلاف البيوض، حتى تصبح في النهاية مجرد كيس مثقل بذلك البيض الوبيل والذي ينمو في كل واحدة منها جنين كروي مسدس الأشواك.
وتنفصل الأسلات النهائية لتخرج مع براز المصاب،وتعيش في التربة الرطبة زمناً طويلاً حتى يأتي خنزير فيلتهمها مع ما فيها من بيض وفي أمعاء الخنزير تعمل عصاراته الهاضمة على حل غلاف هذه البيوض لتنطلق منها الأجنة مخترقة جدار الأمعاء إلى الدورة الدموية للحيوان، وبواسطة الدم تستقر في عضلات الخنزير مكونة حويصلات كروية أو بيضاوية بطول 6- 18 ملم، في كل منها يرقانة لها رأس صالح لكي يكون دودة جديدة كاملة ويحدث هذا إذا ما تناول الإنسان من اللحم المصاب دون أن ينضج تماماً لقتل ما فيه من تلك اليرقانات .
والخنزير هنا يقوم بدور العائل الوسيط والذي يعتبر المصدر الوحيد لعدوى البشر.
وقد يحدث أن يحل الإنسان محل الخنزيرليصبح العائل الوسيط في دورة تنتهي بطريق مسدود وذلك عندما يصدف أن يبتلع الإنسان لطعاماً ملوثاً بتلك الأسلات (أو بالبيض)، سواء من فضلاته هو أو من مصدر خارجي، فيفقس البيض في أمعائه وتنطلق، من ثم ، الأجنة مسدسة الأشواك في أمعائه مخترقة جدارها إلى دورته الدموية وتجول مع الدم لتستقر بأي جزء من أعضائه سواء في العضلات أو الرئتين أو الكبد أو القلب أو الدماغ، وهناك مشكلة حويصلات (أو كيسات ) ومؤدية إلى إصابة الإنسان بما يسمى داء الحويصلات الخنزيرية Cysticercosis وكلما كان عددها في الجسم كبيراً، وكان العضو الذي استقرت فيه عضواً هاماً كلما كان خطراً عظيماً .


http://www.vetsoft.com.eg/Article/ArticleImages/Article/574.gif


ونمو هذه الحويصلات في المخ يؤدي إلى الإصابة بحالات من الصرع، وإلى ظهور شلل عضوي جزئي، مع دوار واضطرابات عصبية حسية .
كما ينطلق منها إلى الدم ذيفانات سامة، وقد يؤدي إلى الموت، علماً بأنه لم يعرف لهذا المرض حتى اليوم أي علاج ناجح.
صحيح، كما يقول المدافعون عن الخنزير، أن البقر يصاب بدودة مشابهة هي الشريطية العزلاء، وأن الإنسان عند أكله للحم البقر المصاب يصاب بتلك الدودة بالطور البالغ مع أعراض مشابهة لما تحدثه الشريطية المسلحة (الخنزيرية) لكن ولو ابتلع بيضها وهذا فرق هام للغاية إذ أن داء الحويصلات عند الإنسان ينجم فقط عن دودة الخنزير الشريطية علماً بأنه مرض خطير للغاية ولا مقابل له في دودة البقر.
الديدان الشوكية الرأس : وهي شائعة في الخنزير واكتشفت بين مربيه بين فلاحي وادي الفولغا في جنوب روسيا .

http://www.vetsoft.com.eg/Article/ArticleImages/Article/578.gif


الديدان الخيطية أو الأسطوانية : منها ثعبان البطن أو الأسكاريس وقد أثبت Smyth أن الخنزير يساعد على انتشارها ومنها الديدان شعرية الرأس، لكن أشدها خطراً على بني البشر هي الدودة الشعرية الحلزونية Trichinella Spiralis (6_12).
تعيش الديدان البالغة في أمعاء الإنسان والخنزير وهي ديدان قصيرة طولها من 2_4 ملم تتغلغل الإناث المثقلة بالبيوض بين الزغابات المعوية لتضع صغارها (اليرقانات) هناك، فهي لا تضع بيضاً، إذ يفقس البيض وهو في بطنها، وتخترق اليرقانات جدر الأمعاء إلى الدم وتطوف معه لتستقر في عضلات مضيفها حيث تنمو ليصل طولها إلى 1ملم ثم تلتف على نفسها وتتحوصل، فإذا أكل إنسان لحم الخنزير المصاب انحلت الحويصلات في أمعائه وتخرج منها الأجنة لتتطور في أمعائه إلى الديدان البالغة والدودة الشعرية البالغة ليست الخطرة على الإنسان، لكنها تتزاوج في أمعائه وتموت الذكور، ترقد الإناث الملقحة في جدران الأمعاء لتضع يرقاناتها بعد أسبوع واحد، تخترق هذه اليرقانات جدر الأمعاء إلى الدم حيث تستقر في أي جزء من بدن الإنسان محدثة ما يسمى بداء الشعريات الخنزيرية Trichinosis وهي تكثر في عضلات الحجاب الحاجز للمصاب وفي حنجرته ولسانه وعينيه.
وتتميز المرحلة الأولى من المرض باضطرابات معدية ـ معوية والإسهال الشديد، والحمى مع الضعف العام

http://www.vetsoft.com.eg/Article/ArticleImages/Article/581.gif


أما المرحلة الثانية والتي تظهر بعد أنتشار اليرقانات في الجسم فكثيراً ما تكون قاتلة ومن أعراضها انتفاخ الأجفان، وخزب تحت العينين، وآلام عضلية مبرحة، واضطرابات حركة العينين وعضلات التنفس والبلع، كما يصاب بحمى قد تكون مستمرة مع عرق غزير وهذيان. وإذا توضعت في السائل الدماغي الشوكي ظهرت أعراض التهاب الدماغ والسحايا .
وبعد تكلس تلك الحويصلات، تبدأ المرحلة الثالثة بانتشار الارتشاح في الوجه والبطن والأطراف مع ضعف شديد ووهن عام وطفوح جلدية ونزوف وضخامة في الطحال واضطرابات عصبية عقلية، وتحدث معظم الوفيات بين الأسبوعين الرابع والتاسع .
والمعروف أنه لا يوجد عقار نوعي لداء الشعيرات والمشكلة الحقيقة هي الغذاء أو الحمى الرثوية يجعل التشخيص صعباً ، وقد لا نتمكن من وصفه قبل الوفاة وفحص خزعة من الحجاب الحاجز.
داء التقرحات الوعائية المدارية :
يؤكد د. هانس هـ .ريكفيغ (9) أن الدورة الدموية المحيطية قد تضطرب في ظروف مناخية خاصة نتيجة تناول لحم الخنزير محدثة تقرحات مؤلمة على الساقين، وأن هذه الآفة انتشرت بين الجنود الألمان أثناء الحملة التي قادها رومل في شمال أفريقيا .
ويروي د. ريكفغ كيف اكتشف زملاؤه علاقة الإصابة بهذه الداء وبين تناول لحم الخنزير عندما وجدوا أن السكان الحاليين من المسلمين لا يصابون بها مطلقاً .
ورغم كل العلاجات التي قدمت للمرضى فإن حالتهم لم تتحسن إلا بعد أن قدمت لهم حمية تشبه طعام السكان المحليين وحذف لحم الخنزير بشكل نهائي، إذا كانت النتائج حينئذ باهرة.
ويرى الباحث المذكور أن لحم الخنزير يعتبر العنصر الهام الأكثر سمية للإنسان فهو يضعف مقاومة الجسم ويعرضه للأمراض، والمطعم الصحي الحقيقي هو الذي لا يستعمل أي جزء من لحم الخنزير ولأن الذي يعتاد تناوله هو الذي سيدفع الحساب يوماً ما .
شهادات علماء الغرب بفضل الإسلام:
يؤكد د. عبد الحافظ حلمي محمد (6) على فضل الإسلام على حماية أتباعه من أمراض الخنزير الوبيلة .
فالارتباط واضح بين انتشار الشريطية المسلحة وما ينجم عنها كداء الحويصلات الخنزيرية وبين العادات الغذائية لبلد ما والدين الذي يدين به قاطنوه.
وهكذا فإن Noble (1961) يؤكد أن دودة الخنزير هذه تحدث عدداً كبيراً من الإصابات الدماغية سنوياً عند سكان المكسيك الذين اعتادوا تناول لحم الخنزير، في حين يؤكد لاباج (1961) و ولكوكس وماتسون في كتابهما عن طب البلاد الحارة أن هذه الدودة نادرة الوجود في البلاد الإسلامية .
أما تشاندر وريد فيذكران في كتابهما عن علم الطفيليات ما نصه : " أما في البلاد اليهودية والإسلامية، حيث يعد أكل لحم الخنزير خطيئة دينية كبيرة فليس لهذا الطفيلي أدنى فرص للبقاء، وهو دليل فاضح على فساد الأخلاق حين حدوثه...".
وعندما يتكلم نلسون (6) عن انتشار داء الشعريات الحلزونية في دول أوربا وأمريكا فهو يتعجب قائلاً : " أما العلة في إدماننا ـ نحن أهل العالم الغربي على أكل لحم الخنزير، فإنه لغز محير، خاصة وأننا نذكر على الدوام بمخاطر ذلك ونحن نقرأ الكتاب المقدس(مشيراً إلى الإصحاح الرابع عشر من سفر التثنية التوراة) .
أما اليهود الملتزمون وأتباع محمد فإنهم مضوا في نفورهم من الخنازير وعدم استساغتهم لحمها فخلت جماعاتهم من داء الشعريات الخنزيرية خلواً تاماً ..".
عدوى الخنازير:
لعل أهم مصدر لعدوى الخنازير هي العطادة المتبعة من تربية الخنازير على القمامة وعادة الخنازير الذميمة من التهاب الفضلات والنفايات، إذ أن القمامة تضم بقايا خنزيرية مصابة حتى أن أحد الباحثين يسمي الدودة الشعرية الحلزونية بدودة القمامة، وهكذا تجتمع الدودة مع الخنزير في القذارة والرجس. وسبب هام آخر لاحظه بعض الباحثين، وهو أن الخنازير تصاب ايضاً نتيجة أن بعضها يأكل أذيال بعض في المرابي المكتظة بها.
وتقوم الجرذان أو الفئران بدور هام، فهي تصاب بالمرض إذا أكلت ما ينبذ من بقايا من لحوم الخنازير المصابة، وتعدي الجرذان بعضها بعضاً لأنها تأكل لحوم بعضها البعض، حية وميتة، ثم تنتقل العدوى إلى الخنازير إذا أكلت جيف تلك الجرذان في أكوام القمامة، وهكذا تحدث دورات عدوى مختلفة من جرذ إلى جرذ، ومن خنزير إلى جرذ ومن جرذ إلى خنزير ومن خنزير إلى إنسان.
هل يمكن توقي الأمراض التي تنقلها الخنازير؟
يتساؤل البعض لم لا تربى الخنازير تربية صحية نظيفة ؟ ولم لا تتخذ الوسائل لاكتشاف اللحوم المصابة وإتلافها؟ وإذا كان ذلك ممكناً في مكان وظروف معينين فهل يمكن تحقيقه في كل الظروف ؟ أوليس الأولى عدم المخاطرة وتجنب المهالك ؟ بل الحقيقة أن هذه الوسائل كلها لم تكن مجدية في واقع الحال في أي زمان ومكان.
ويأتينا الدليل من الولايات المتحدة (6) حيث مستوى المعيشة فيها على ما نعلم فبينما نرى أن أفقر قطر إسلامي قد نجا من هذا البلاء، فإنه يوجد في الولايات المتحدة ثلاثة أمثال ما في العالم أجمع من الإصابات بالطفيليات الخنزيرية، علماً بأن الإحصاءات غير دقيقة لأن الآفات لا تشخص سريرياً إلا إذا كانت شديدة ومعظم الحالات لا تشخص إلا بعد الوفاة . وتجري في الغرب إجراءات شاقة ومحاولات باهظة لوقاية الخنازير وآكليها من الديدان الشعرية الحلزونية وغيرها.
ففي الولايات المتحدة التي يربى فيها أكثر من مليون ونصف من الخنازير، جزئياً أو كلياً على القمامة،صدرت قوانين تقضي بتعريض القمامة للبخار الساخن مدة نصف ساعة قبل تقديمها للخنازير . ولكن ما هي نتيجة هذه الجهود الكبيرة؟
لقد قدرت الاحصاءات أن نحواً من 5% من خنازير بوسطن و18.5% من ذبائح متشيغان مصابة بهذه الآفة (ويلككس وماتسون بار) .
أما اللحوم فإن معالجتها بالكوبالت والسيزيوم المشعين يؤدي إلى إصابة الديدان الناشئة بالعقم مما يمنع تكاثرها ، لكن هذا الإجراء دقيق وليس من الميسور تطبيقه.
ثم إن التجميد السريع بالتبريد ثم التخزين الطويل في درجات حرارة شديدة الانخفاض تقضي على الطفيليات الدقيقة فيه.
وتقضي التعليمات الصحية في الولايات المتحدة بخزن لحوم الخنازير التي تؤكل نيئة 20 يوماً كاملاً في درجة حرارة 15 تحت الصفر. كما أن غلي اللحوم تقتل الطفيليات لذا يوصى بغليها فترة تتناسب وحجمها : ومع كل هذه الجهود الشاقة والنفقات الباهظة فما تزال الإحصاءات تشير إلى تلك النسب المرتفعة من الإصابة.
أو ليس الأيسر بداهة هو تجنب تلك اللحوم أصلاً ؟ ثم أينسى هؤلاء أن عملهم قد أحتاج قروناً طويلة ليكتشف عدداً من الآفآت التي يسببها أكل لحم الخنزير فمن الذي يجزم بأن هناك آفات أخرى لم يكشف العلم النقاب عنها بعد ؟ أفلا تستحق الشريعة الإسلامية التي سبقت العلم البشري بعشرات القرون أن نثق بها وندع كلمة الفصل لها نحرم ما حرمت ونحلل ما حللت وهي آتية من لدن حكيم خبير؟ .
الآثار السلوكية (الخلقية ) التالية لأكل لحم الخنزير:
لقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم إلى أثر الطعام على خلق آكليه فقال :" والفخر والخيلاء في أصحاب الإبل والسكينة والوقار في أهل الغنم " رواه الإمام أحمد في مسنده عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه.
ويقول الفخر الرازي(3) : " قال أهل العلم ـ الغذاء يصير جزءاً من جوهر المغتذي فلابد أن يحصل له أخلاق وصفات من جنس ما كان حاصلاً في الغذاء، والخنزير مطبوع على حرص عظيم ورغبة شديدة في المشتهيات فحرم أكله لئلا يتكيف بتلك الكيفية".
ويقول ابن خلدون(12) : " أكلت الأعراب لحم الإبل فاكتسبوا الغلظة وأكل الأتراك لحم الفرس فاكتسبوا الشراسة وأكل الإفرنج لحم الخنزير فاكتسبوا الدياثة " .
وحديثاً اختلف العلماء في أثر الغذاء على الطباع والخلق، لكن ملاحظات كثير من العلماء قادتهم إلى اختلاف الآثار الخلقية باختلاف نوع اللحوم المكثر من تناولها، وبأن لحم الخنزير وشحمه له تأثير سيء على العفة والغيرة على العرض إذا داوم الإنسان على تناوله (10) توصوا في نهايتها إلى القول بأن نوعية الطعام تؤثر على شخصية وسلوك الإنسان وتصرفاته.
وعن مقالة للدكتور الفنجري(11) يؤكد فيها أن الذين يأكلون لحوم الحيوانات الكاسرة عادة ما تكون طباعهم شريرة، غير متسامحين، ويميلون إلى ارتكاب الآثام والجرائم.
وإن أكل لحم الخنزير لابد وأن يؤثر على شخصية الإنسان وسلوكه العام والذي يتجلى واضحاً في كثير من المجتمعات الغربية حيث يكثر اللواط والسحاق والزنى وما نراه متفشياً من نتاج تلك التصرفات من ارتفاع نسبة الحمول غير الشرعية والإجهاض وغيرها.
مراجع البحث :
1) الإمام القرطبي في تفسيره" الجامع لأحكام القرآن " دار الحديث ـ القاهرة 1994
2) الإمام الدميري في كتابه " حياة الحيوان الكبرى".
3) الإمام الفخر الرازي في تفسيره" زاد المسير في علم التفسير".
4) الإمام أبو الفرج الجوزي " زاد المسير في علم التفسير".
5) الإمام ابن كثير الدمشقي عن كتابه " تفسير القرآن العظيم".
6) الدكتور عبد الحافظ حلمي محمد عن مقالة " العلوم البيولوجية في خدمة تفسير القرآن" مجلة عالم الفكر ـ المجلد 12ع ـ 4 الكويت يناير 1982.
7) الإمام السيوطي عن كتابه " الدر المنثور في التفسير بالمأثور .
8) الدكتور فاروق مساهل عن كتابه " تحريم الخنزير في الإسلام" لندن.
9) الدكتور هانس هايترش ريكفيغ : الدين والعلم وتحريم لحم الخنزير . ت. عدنان حلبي.
10) الدكتور أحمد جواد عن كتابه " الخنزير بين ميزان الشرع ومنظار العلم " دار السلام 1987.
11) الدكاترة أحمد بربور وزملاؤه : الطب الوقائي في الإسلام ـ دمشق 1992.
12) الدكتور أحمد حسن ضميري : نظرات طبية في محرمات إسلامية ـ ج1ـ دمشق 1995.
تم ادراج تقرير مفصل عن الأضرار الصحية لتناول لحم الخنزير جاهز للطباعة بتاريخ 21/01/2011 ورقمه لدينا 655619
 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

اعلانات